أم تقفز من 30 متر من مبني محترق من أجل إنقاذ أبنها ذو الثلاثة سنوات

كتب: آخر تحديث:

تعرضت أم أو إحدى السيدات في كندا و تدعي كريستينا لموقف خطير جدا، حيث اشتعلت النيران في منزلها، و كانت هي و ابنها الرضيع فقط في المنزل، و كان أمامها خياران أن تموت هي و طفلها أو تموت هي وحدها فهل تعرف ماذا كان اختيارها.

أم

 

اختارت كريستينا أن تموت لوحدها و كان منزلهم في علو 30 متر، و قررت أن تكسر النافذة و تقفز هي و رضيعها من النافذة، و أن تكون هي كوسادة له يسقط عليها عند السقوط من المنزل.

و بالفعل كسرت النافذة و قفزت هي و رضيعها، و سقطت هي أول علي الأرض و فوقها طفلها، و تو وصولها إلي الأرض كان مغمي عليها وظن الناس أنها ماتت، و لكن العناية الإلهية أنقذتها ولكن لن تستطيع المشي بعد هذا، و لكن أهم شيء بالنسبة لها أن يكون طفلها بأمان و هذا بالفعل ما حدث.

 

التعليقات

    أضف تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.