مباحث الأنترنت ظبطت 4.000 صفحة تنظمية أرهابية تحرض على القتل والفوضي عبر الأنترنت

كتب: آخر تحديث:

السجن عشر سنوات لاصحاب الصفحات المحرضة على الفوضي والمظاهرات يوم 25 من يناير القادم، اكدت مباحث الأنترنت اللواء عصام حافظ بيه ان الجريمة المعلوماتيه على شبكة المعلومات مثل شبكة التواصل الاجتماعي الفيس بوك وتويتر وقال ان وزارة الداخلية استشعرت بجريمة جديدة وهي الجريمة التي تحرض على الخراب والفوضي داخل البلاد
وقد تطورت جدآ هذه الجريمة منذ عام 2011 وحتي الان وقد وضح خلال الحلقة التي عرضت على برنامج الحياة اليوم التي ذيع على قناة الحياة السبت اليوم ان معدل الجريمة المعلوماتية زادت جدآ بنسبة كبيرة الي 35% عن العام السابق مما ادي الي انشاء مراكز فى العديد من محافظات الجمهورية مثل الاسكندرية واسيوط والمنوفية والمنصورة لصد هذه الجريمة التي تهز امن البلاد
وقد اوضح اللواء حافظ حفظه الله ان هذه الصفحات تحرض على قتل ابناء الشرطة والجيش وتحرض المواطنين وتشوه فى ابناء جيشنا وشرطتنا وتحرضهم ضدنا حتي يتم اسقاط مؤسسات البلد حتي تثير الفتنة بين ابناء الشعب فى الشارع المصرى
عند احضار اصحاب هذه الصفحات يتم ايضا مصادرة الاجهزة اللاب توب الخاصة باصحاب هذه الصفحات للاسف نجد على هذه الاجهزة معلومات وبيانات خاصة عن ضباط الشرطة والجيش وكيفية عمل القنابل وعمل الاسلحة البدائية وكيفية صنع الذخائر
واضاف ايضا حافظ اننا نجد معاهم منشورات تدعوا الي التظاهر والعنف، وقالت له المذيعة كيفية الدخول على هذه الصفحات والخصوصية ولا يوجد خصوصية ولا ادمن هذه الصفحات قافلها سرية على مشتركينها حضراتكم ازاي بترقبوا هذه الصفحات يا فندم
وقد اجاب حافظ عليها ان هذه الصفحات تدعوا الي التظاهر واكد ان هذه الصفحات والجروبات تكن سرية لا يراها احد غيرهم لان يوجد بينهم اسرار كبيرة جدآ بالعمليات العنف التي يدبرونها
ومباحث الانترنت لها المقدر على اختراق هذه الصفحات الاخوانية للاسف نجد فى هذه الصفحات ان مسئول الصفحة يحرض ويستقطب الشباب النقي للعنف والفوضي حتي يصل الي اهدافه المكارة لانه يريد اثارة فتنة وبلبلة
ويريد ان يسقط بعض مؤسسات الدولة اضاف ان هذه الصفحات التي توجد على الفيس بوك لا نقدر على السيطرة على الشباب لانها سريعة جدآ ومؤثرة جدآ لانه عندما ينشر بوست محرض يقدر ان يوصل لاكبر عدد ممكن فى اقل وقت ممكن في اقل زمن
لان اذا نشروا المنشورات فى الشوراع سوف تاخذ منهم وقت كبير جدآ بعكس الانترنت
قال حافظ ان هؤلاء نسميهم تحت الجيش الالكتروني المخرب وتنظميات سرية ونقدر من خلال هذه التنظميات الخفية التي توجد على النت نقدر من خلال الوصول الي التنظميات التي تعمل على ارض الواقع بمساعدة قوات الخاصة والامن من الجيش والشرطة للقبض عليهم.
سئلت المذيعة لبني عسل حافظ قالت له هل لديكم القدرة على الوصول الي مسئول وادمن الصفحة عبر الانترنت، قال لها نحن نراقبها لمدة زمنية لحد ما نوصل للجهاز المستخدم لهذه الصفحة المحرضة من خلالها نقدر عنوانه بكل سهولة ثم نأخذ اذن من النيابة ونقوم بضبط واحضار صاحب الصفحة والاجهزة المستخدمه لديه، قالت له المذيعة ما هي العقوبة رد قائلا طبقآ قانون جرائم الارهاب والعقوبات تصل الي 15 سنة فيما اكثر.

التعليقات

    أضف تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.