البنك الأهلي الكويتي والذي يعد واحداً من اكثر البنوك بمنطقة الخليج العربية عراقةً حيث أنشئ منذ نصف قرناً من الزمان قدم فيها خدماته المصرفية بشتى أنواعها وهدف في مقامه الأول إلي التمويلات في مجالات الإسكان والعقارات يضاف إليها استثماراته في المجالات التجارية المختلفة .

وخلال تسعينيات القرن الماضي قام البنك الأهلي الكويتي بالتوسع خارجياً في منطقة الخليج العربي وتحديداً بدولة الإمارات العربية المتحدة حيث أنشئ فرعين بها ، ومن الركائز الأساسية للبنك الأهلي الكويتي شركة الأهلي كابيتال والتي تم تأسيسها منذ احد عشر عاماً والتي قدمت خلال تلك الفترة خدماتها للعملاء بالخليج العربي ودول منطقة الشرق الأوسط .

ولعل التوسع الذي قام به البنك الأهلي الكويتي خلال الأعوام القليلة الماضية وذلك بضمه لفروع بنك بيروس بمصر حيث تم تحوي كافة فروع بنك بيروس إلي البنك الأهلي الكويتي  وبذلك تم  قرابة الأربعون فرعاً للبنك الأهلي الكويتي بمصر والتي تستهدف التوسع بمنطقة الشرق الأوسط والشمال الأفريقي .وقد نال البنك الأهلي الكويتي ثقة الكيانات الاقتصادية العالمية خلال الأعوام القليلة الماضية وحصل على جوائز عالمية عدة من جهات مختلفة .

بلغت نسبة الزيادة في الأرباح هذا العام بالنبك الأهلي الكويتي 7% مقارنة بالعام الماضي حيث حقق  ربحاً يقدر 16 مليون دينا كويتي ،كما حصل البنك على هذا العام على جائزة افضل الخدمات المصرفية المقدمة للعملاء بالكويت وهى المرة الثانية على التوالي التي يحصل فيها على تلك الجائزة وذلك جائزة افضل علامة تجارية بجمهورية مصر العربية وفق تقدير  مجلة :بانكر ميدل ايست ”

ولعل افضل خدمة لاقت استحساناً كبيراً لدى عملاء البنك الأهلي الكويتي خدمة :برستيج” والتي تستهدف الموظفين الذين يحصلون على رواتب تتخطى مبلغ الألف دينار كويتي حيث يستفيد المشترك بهذه الخدمة على العديد من الميزات والجوائز المالية التي تصل إلي 300 دينار كويتي بمجرد وصول راتبه إلي البنك كما تتيح هذه الخدمة مزايا اخرى عديدة لعل من ابرزها أتاحه الاقتراض بدون فوائد حيث استحوذت تلك الخدمة على رضا العملاء وثقتهم في البنك الأهلي الكويتي.