نبتة سامة تقتل الطفل في دقيقة واحدة، تبحث النساء دائما عن الروعة والجمال ويرغبن دائما في تزيين المنزل بأروع الإبتكارات والديكورات، ولا يخفى على أحد أن نباتات الزينة من أروع الأشياء التي تزين المكان وتأتي بالبهجة والسعادة على نفوس الجميع، ولكن هل فكر أحد بأن هناك نبتة سامة تقتل الطفل في دقيقة واحدة، بالطبع لم يفكر أحد بشأن وجود نبتة سامة تكثر في بيوت الكثيرين، وتلك النبتة يطلق عليها إسم دفنباخية، وهي من الأنواع المنتشرة في الكثير من البيوت.

نبتة سامة تقتل الطفل في دقيقة واحدة

تعرف نبتة الدفنباخية بأنها نبتة سامة ولكن هذا ما يجهله الكثيرين فهي نبتة سهلة في ظروف نموها يستخدمها الكثيرين في تزيين المنزل لأنها لا تحتاج إلى الكثير من الرعاية والإهتمام حيث أنها تنمو وتكبر أوراقها وتتكيف مع الظل.

أضرار نبتة الدفنباخية

لم يكن يعلم أحد أضرار تلك النبتة السامة إلى أن روت أم قصة وفاة إبنتها الصغيرة التي قامت بإلتقاط إحدى أوراق نبتة الدفنباخية وقامت بوضعها في فمها، وتروي الأم ملاحظتها بأن لسان طفلتها تضخم على الفور وبعد دقيقة واحدة فارقت الصغيرة الحياة، وهذا ما جعل الأم تحذر الجميع من أضرار أوراق نبتة الدفنباخية السامة حتى لا يفقد أحد عزيز لديه.

تأثير مضغ أوراق الدفنباخية على البالغين

أوضحت الدراسات أن أوراق الدفنباخية ليست سامة ولا تؤدي للوفاة إلا في حالات نادرة للغاية، ولكن أشارت الدراسات أن أضرار مضغ نبتة الدفنباخية على البالغين هي الشعور بالإحتراق المؤقت في اللسان وبعض الأعراض الطفيفة الأخرى التي نادرا ما تصل للوفاة حتى في حالات الأطفال الحيوانات.

علاج أضرار النبتة السامة نبتة الدفنباخية

ويتم علاج أضرار النبتة السامة عن طريق إستخدام الأدوية المسكنة ومضادات الهيستامين والفحم الطبي، وفي بعض الحالات التي وصفت بأنها نادرة قد يحتاج المصاب إلى غسيل وتفريغ المعدة.