إعفاء بعض المقيمين من رسوم المرافقين، الحلم الذي يراود كافة المتواجدين في المملكة حلم إعفاء بنعض المقيمين من رسوم المرافقين، وينتظر أصحاب الجنسية اليمنية في السعودية فرصتان مستقبليتان بمنحهم الكثير من الإمتيازات والتي من أهمها الإعفاء من رسوم المرافقين، وخاصة أن أغلب حاملي الجنسية اليمنية في المملكة العربية السعودية من مواليد المملكة المستوطنين بداخلها، وعلاقتهم ببلادهم الأصلية ليس إلا زيارات قليلة للغاية.

فرص إعفاء بعض المقيمين من رسوم المرافقين وخاصة حاملي الجنسية اليمنية

الفرصة الأولى لإعفاء المقيمين من رسوم المرافقين

وهي التي ترتبط بإصدار قرار سياسي بضم اليمن في المستقبل إلى مجلس التعاون الخليجي إذا إكتملت الشروط المطلوبة للإنضمام، وهذا يعني أن المواطن اليمني في تلك الحالة سوف يصبح حر الحركة في كافة دول الخليج سواء السعودية أو غيرها، وفي تلك الحالة يصبح بإمكانه الإستغناء عن الرسوم المختلفة للإقامة سواء رسوم المرافقين أو غيرها.

الفرصة الثانية لإعفاء المقيمين من رسوم المرافقين

وهي الفرصة التي ينتظرها ملايين المقيمين في المملكة وليس اليمنيين فقط، وهي فرصة منح المقيمين البطاقة السعودية الخضراء الجرين كارد والذي من المتوقع أن يحدث خلال العامين القادمين، حيث أوضحت المصادر أنه وفقا للشروط الموضوعة للحصول على الجرين كارد السعودي فأنها تنطبق على عدد كبير من اليمنيين في كافة المدن السعودية نظرا لأنهم من مواليد السعودية، ولأن أغلبهم من أمهات مواطنات، وهذا يعني حصولهم بسهولة على الجرين كارد والإستفادة من كافة الإمتيازات الخاصة بها.