قامت فتاه من جمهوريه تشيك بعمل بث حي على صفحتها الشخصية على موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك وأثناء قيامها بعمل البث المباشر تعرضت لحادث سياره مروع فقدت فيه حياتها.

فتاه تفقد حياتها أثناء عمل بث مباشر على موقع فيس بوك

ووفقا لما جاء على موقع سكاي نيوز وكما هو ظاهر في مقطع الفيديو فإن الفتاه وتدعى “نيكول باراباسوفا” كانت تحمل في يدها هاتف محمول وتقوم بعمل مقطع فيديو يبث مباشر لأصدقائها على موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك أثناء قيادتها السيارة الخاصة بها.

الأسباب التي أدت لوقوع الحادث

وبعد التحقيق تبين معرفة أسباب الحادث حيث أن الفتاه قد تجاوزت سرعة 120 كيلو مترا في الساعة وذلك قد أدى إلى تصادم تصادم السيارة في جدار وذلك بسبب عدم قدره الفتاه على السيطرة على مقود السيارة.

وبعد وصول رجال الإسعاف إلى مكان الحادث، قام احد رجال الإسعاف بوقف البث الحي التي كانت الفتاه تقوم بتسجيله،وذلك بعد وقوع الحادث بحوالي 20 دقيقة.

ووفقا لما جاء بالتقارير الطبية فقد توفيت الفتاه في الحال بينما ترقد الآن صديقتها في وحدة العناية المركزة وذلك بعد تعرضها لإصابة باللغة في الرأس.