ارتفعت في الأيام القليلة الماضية درجات الحرارة بشكل ملحوظ على كافة أنحاء جمهورية مصر العربية، وبعض الدول المجاورة، إذ تسببت الموجة الحارة في زيادة الأحمال الكهربائية، وهو الأمر الذي دفع الكثير من المصريين إلى مغادرة القاهرة إلى العديد من الشواطئ للهروب من درجات الحرارة.

من ناحية أخرى، توجه بعض الأطباء بالنصائح للمواطنين وذلك حفاظاً عليهم من درجات الحرارة المرتفعة، وطالبوا المواطنين بضرورة تجنب الأماكن سيئة التهوية، والابتعاد قدر الإمكان عن أشعة الشمس المباشرة.

بالإضافة إلى تناول المياه بكثرة، خاصةً ساعات الذروة، وفصل الأجهزة الكهربائية الغير ضرورية في هذه الأوقات، كما نصحوا بتناول كميات كبيرة من العصائر الطبيعية، وضرورة التوجه إلى الطبيب المختص في حالة وجود ارتفاع في درجات حرارة الجسم.

على الجانب الآخر ، قال رئيس الهيئة العامة للأرصاد الجوية، أحمد عبد العال، أنه تتأثر البلاد في الوقت الحالي بمنخفض الهند الموسمي، مع بداية فصل الصيف، وهو الذي يؤدي إلى ارتفاع في درجات الحرارة.

وأضاف خلال مداخلة هاتفية عبر قناة TEN الفضائية، أن الموجة الحالية لا تعني أنتهاء كافة الموجات القادمة، وأضاف أنه خلال ساعات قليلة ستبدأ الأمور في تحسن ملحوظ.

موعد انتهاء الموجة الحارة

وحول موعد انتهاء الموجة الحارة، قال رئيس هيئة الأرصاد، أنه من المتوقع أن تنكسر الموجة الحارة يوم الثلاثاء الموافق 4 يوليو 2017.