التخطي إلى المحتوى

قام وزير الدفاع اليمني اللواء الركن محمد ناصر العاطفي، كما قام بالزيارة وزير الخدمة المدنية والتأمينات، طلال عقلان، واللواء عبد اللطيف المهدي قائد المنطقة العسكرية الرابعة، بزيارة اللجان الشعبية والأبطال المرابطين في الجبهات، كرش، والصلو، وهيجة العبد، والشريحة وذلك بمحافظة تعز، وقام وزير الدفاع بنقل تحيات رئيس المجلس السياسي الأعلى، والنائب، وأعضاء المجلس والحكومة، وذلك بمناسبة عيد الفطر المبارك، وكان من رفقاء وزير الدفاع أيضًا، العميد محمد شمس الدين، نائب مدير دائرة الإمداد والتموين العسكري، وكذلك العميد على العريمي.

وزير الدفاع اليمني يشيد بمواقف أبطال الجيش

وأشاد وزير الدفاع اليمني بموقف الأبطال الجيش، واللجان الشعبية، في ضرب أفضل أمثلة الشجاعة، في التصدي للعدو، والدفاع عن السيادة، والوحدة، والأمن، والاستقرار للوطن، وبالانتصارات التي يتم تحقيقها، وبالهزائم التي يتم إلحاقها بالأعداء، كما خاطب وزير الدفاع المرابطين على الحدود مؤكدًا لهم أنهم استطاعوا تحقيق انجازات كبيرة، أشعرت العالم بالذهول، واستطاعوا تغير سياسات، ورسم معادلات المنطقة بشكل جديد، كما أكد على أن المرحلة القادمة سوف تكون مرحلة تأكيد الانتصار، والتنكيل بالأعضاء، وصنع الانتصارات الجديدة للوطن، وتمنى للمقاتلين دوام التوفيق في تأدية المهام والواجبات المقدسة.

الإشادة بدور اللجان الشعبية وأبطال الجيش

كما أشاد وزير الخدمة المدنية والتأمينات بأبطال الجيش والبطولات التي يسطروها، في مختلف الجبهات، والمناطق داخل الدولة وذلك ضد الأعداء وقوي الشر وقوة الاحتلال والظلامين، كما قام قائد المنطقة العسكرية الرابعة بتقديم شرح حول مسرح العمليات داخل مناطق الحرب، الذي يتم الانتشار فيها من جانب اللجان الشعبية وأبطال الجيش، بما يساعد على تحقيق الانتصار وتحرير البلاد من المغتصبين، وأكد على أن المنتسبين للمنطقة هم الأكثر جاهزية للقتال وقدرة على الحرب، وهم أصحاب المعنويات العالية المرتفعة، وهم الأكثر قدره وكفاءة علي تحقيق إرادة الشعب الذي يرفض بجميع الأشكال أي وصايا خارجية أو أي هيمنة، كما عبر أبطال واللجان الشعبية والجيش على التقدير التام لزيارة وزير الدفاع لهم، وقاموا بتجديد العزم على تحرير كل شبر من الوطن، الذي دنسه الاحتلال وقوة الشر، والمرتزقة، مهما بلغت التضحيات.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.