دراسة: الطفل الفقير أكثر عرضة للأمراض النفسية والاكتئاب والسلوك السيئ

كتب: آخر تحديث:

قال “عمر بن الخطاب رضى الله عنه” – (لو كان الفقر رجلا لقتلته)، هذه العبارة تكشف حجم الفقر على الإنسان على مر الزمان، وفى هذا العصر الذي نعيشه الآن أكدت الدراسات والبحوث العلمية أن الأطفال الفقراء أكثر عرضة للأمراض النفسية والاكتئاب والسلوك السيئ.

الفقر يسبب الاكتئاب والسلوك السيئ

وقد وضح الموقع الإلكتروني لصحيفة “تايمز أوف إنديا” الهندية، أن الأطفال الفقراء هم أكثر عرضة للاكتئاب والسلوك المعادي للمجتمع، وفي تقرير لهذا الموقع  قيل أن دراسة حديثة أكدت أن الأطفال الذين نشئوا في مجتمع فقير يحث لديهم خلل في الاتصال بين خلايا المخ، كما أشارت نتائج هذه الدراسة أن تعرض الطفل للفقر في مرحلة ما قبل المدرسة يجعله أكثر إصابة بأعراض اكتئاب عند وصوله إلي سن المدرسة، وتبين أن الطفل الذي شملته الدراسة وعاش ظروف الفقر في مرحلة قبل المدرسة، كان أكثر عرضة للإصابة بالاكتئاب عند وصوله إلي سن 9 أو 10 سنوات،.

ويؤكد الباحثون في هذا أن هناك بعض العوامل الأخرى كالملوثات البيئية الضارة مثل دخان السجائر وعدم التغذية الصحيحة وسوء التعليم، تساهم في تعرض الطفل الفقير إلي مشاكل كثيرة في حياته المستقبلية .

التعليقات

    أضف تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.