أكد الأمير خالد الفيصل مستشار خادم الحرمين الشريفين وأمير منطقة مكة المكرمة أن مكة تعد هي أقدس البقاع علي وجه هذه الأرض والتي خص الله المواطن السعودي بمجاوراتها وهذا شيء يسعدنا جميعا، ولذلك فيجب علينا أن جميعا أن نساهم في عملية تطويرها دون توقف.

وكشف الفيصل عن بدء المرحلة الأولي لمشروع جبل عمر بمكة المكرمة حامدا الله علي ذلك الأمر وطالب الجميع بأن يدعو الله أن يعينهم علي القيام بواجبهم تجاه المدينة العظيمة والمسجد المعظم، كما أستمع الفيصل إلي تفاصيل المشروع بشرح مفصل والتوسعات التي سيعمل المشروع من أجلها خلال الفترة القادمة.

وقد كرم سموه القائمين علي هذا المشروع وعلي رأسهم الشيخ عبد الرحمن فقية والذين وضع البذرة الأولي لهذا المشروع، وقام الفيصل بوضع أسمه علي  القاعة الرئيسة بفندق هيلتون للمؤتمرات.