يلاقي زيدان مدرب نادي ريال مدريد في يوم 3 من شهر يونيو القادم نادي السيدة العجوز في لقاء مثير في نهائي دوري أبطال أوروبا، ويعد النهائي الثاني علي التوالي لزيزو ورجاله في المسابقة بعد نهائي الموسم الماضي الذي استطاع المرينغي حسم اللقب الحادي عشر في تاريخه بركلات الترجيح أمام الروخو بلانكوس نادي اتليتكو مدريد.

زيدان يخشي تكرار مواجهات الماضي

يخوض زيزو المباراة تحت مسمي “صديق الأمس عدو اليوم” ؛ حيث سبق وان لعب الفرنسي بقميص يوفنتوس، وقضي في النادي الإيطالي خمس سنوات بداية من موسم 1996 حتي 2001 وواجه في هذه الفترة لأول مرة في تاريخ اللاعب نادي  ريال مدريد في نهائي دوري الأبطال موسم 1998، وفشل المدرب الفرنسي الجزائري الأصل في تحقيق الفوز ليوفنتوس، وتمكن النادي الملكي بالتتويج باللقب الأوروبي بعد فوزه بهدف دون رد، ولم يستطع الأخذ بالثأر للسيدة العجوز؛ حيث كانت هذه اخر مواجهة بين الفرنسي بقميص اليوفي وريال مدريد.

زيزو يفشل بقميص الريال تحقيق الانتصار علي البيانكونيري

بعد انتقال زيدان للريال مدريد في صيف 2003 في صفقة وصلت إلي 72 مليون يورو.اصطدم فيها زيزو بناديه السابق يوفنتوس مرتين في دوري الأبطال، وواجه المرينغي السيدة العجوز في نصف نهائي دوري الأبطال موسم 2002\2003 بمشاركة زين الدين الذي ظن الجميع انه سيكون هو سبب تأهل النادي الملكي إلى النهائي لداريته ومعرفته بأسرار فريقه السابق، ولكن لم تشاء الأقدار أن يتأهل ريال مدريد إلي نهائي البطولة، فقد فاز النادي الأسباني بنتيجة 2-1 في لقاء الذهاب، وفي لقاء الإياب حقق اليوفي الفوز بنتيجة 3-1، وفي موسم 2004\2005 كان لاعب المرينغي السابق زين الدين علي موعد لتعديل الأمور، فقد واجه البيانكونيري في دور ال16 من دوري الأبطال، ولكن حظه العاثر استمر بعد فوز الريال في لقاء الذهاب بنتيجة 1-0 ،ولكن اليوفي حقق الفوز والتأهل بنتيجة 2-0 .بذلك أصبح زين الدين زيدان الخاسر الوحيد  طوال ال19 عاما الأخيرة في مواجهة الفريقين.