تصريحات توفيق عكاشة بشأن سقوط الإخوان وعلاقة الأمن بالإعلام

كتب: آخر تحديث:

كان ظهور النائب توفيق عكاشة على قناة OnTv في ضيافة يوسف الحسيني له تداعيات بارزة على الرأي العام المصري، حيث أن لم تنتهي رحلته السياسية عند إعلانه إستقالته من البرلمان الجديد بل جاءت تصريحاته عبر تلك القناة الإعلامية كبركان اهتز له الحقل السياسي المصري.

توفيق عكاشة

صرح توفيق عكاشة علانية بلا تردد أو تحفظ أن كل رجال الإعلام المصريين على علاقة وثيقة برجال الأمن، وأن كثيرًا منهم على صداقة وطيدة بأولئك المسئولين في الجهات المعنية بالأمن المصري، وأكمل عكاشة تصريحاته النارية بأن كانت هناك إتفاقيات وجلسات مطولة ومحادثات جانبية بين الطرفين أيام حكم الإخوان لمصر، وقد أنتهت تلك الجلسات بالوقوف صفًا واحدًا لإسقاط الرئيس المعزول محمد مرسي وإبعاد جماعته نهائيًا من المشهد السياسي المصري لفترة طويلة.

وأكمل عكاشة أن هذا هو ماحدث بالفعل بعد ثورة 30 يونيو، وتم حدوث ماتم الإتفاق عليه من جانب الإعلاميين ورجال الأمن، وقد جاءت تلك التصريحات إثر سؤال الإعلامي يوسف الحسيني عن الأمن وعلاقة توفيق عكاشة به، ولم تتوقف مفاجأت عكاشة عند تلك التصريحات، بل أفاد أيضًا أن هناك عدد من الدول الخارجية عربية كانت أو أجنبية تقوم بمساندة بعض القنوات الفضائية عن طريق التمويل.

وأكد عكاشة كلامه ذلك بأن كانت قناته التي يملكها، قناة الفراعين، تموّل من جهة دولة الإمارات المتحدة، وعندما علمت الجهات الأمنية بذلك التمويل حدثت عدة إتصالات، وصدرت الأوامر العليا بوقف التمويل الإماراتي للقناة، وأعرب عكاشة عن إستيائه من رجال الأمن، وذلك لدعمهم له سابقًا حتى ثورة 30 يونيو ثم التخلي عنه في الوقت الحالي.

والجدير بالذكر أنه يوم السبت الماضي أعلن النائب توفيق عكاشة المرشح عن دائرة نبرو إستقالته من البرلمان الجديد، وسفره خارج البلاد وعدم الرجوع لمصر نهائيًا، وأنه اتخذ قراره ذلك بعد تعرضه لعدد من التهديدات بقتله إذا أستمر في عمله السياسي.

 

التعليقات

    أضف تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.