تعتبر بنت الابن صورة مماثلة للبنت في الميراث إذا لم توجد الأخيرة ، أو لم يكن هناك فرع وارث أعلى منها درجة ولبنت الابن في تشريع الميراث ست حالات تتلخص في الآتي :

ترث النصف إذا انفردت ولم يكن للمتوفى بنت أو ابن الابن : فمثلاً من مات وترك أب و بنت ابن فترث بنت الابن النصف فرضاً والأب يرث السدس فرضاً والباقي تعصيباً .

إذا كن أكثر من واحدة ولم يكن للمتوفى بنت أو ابن الابن فيرثن الثلثين فرضاً : فمثلاً من مات وترك بنتي ابن وعم فترث البنتين الثلثان فرضاً ويرث العم الباقي من التركة تعصيباً .

أما إذا كان لها من يعصبها من درجتها سواء كانت واحدة أو أكثر ، فيكون الميراث بينهم للذكر مثل حظ الأنثيين . فمثلاً من مات وترك بنت ابن وابن ابن فيرثا كل التركة للذكر مثل حظ الأنثيين .

أيضاً من مات وترك بنت وبنت ابن وابن ابن ، فترث البنت النصف فرضاً والباقي لبنت الابن وابن الابن تعصيباً للذكر مثل حظ الأنثيين .

كما ترث بنت الابن السدس فرضاً تكملة لفرض الثلثين للأكثر من أنثى إذا كان هناك بنت أوبنت ابن اعلى منها درجة ، فالأعلى درجة سواء كانت بنت أو بنت أبن تأخذ فرضها المنفردة كاملاً وهو النصف وترث بنت الابن السدس في تلك الحالة تكملة لميراث الأكثر من أنثى وهو الثلثين .

فمثلاً من مات وترك بنت وبنت ابن وعم ، فترث البنت النصف فرضاً وترث بنت الابن السدس تكملة الثلثين والباقي يرثه العم تعصيباً .

– يسقط حق بنت الابن في الميراث إذا كان هناك بنتين فأكثر أو بنات ابن أعلى درجة لاستنفاذ فرض الثلثين المفروض كحد أقصى للأكثر من أنثى .
وتتحقق تلك الحالة إذا لم يوجد لبنت الابن من يعصبها سواء كان أخيها أو إبن عمها الذي في درجتها أو الأدنى منها درجة كابن أخيها ، فترث هنا بطريق التعصيب ما بقي من التركة .

– كما يسقط حق بنت الابن أيضاً بوجود ابن للمتوفى أو ابن ابن أعلى درجة منها فيحجبها .