كشف موقع التواصل الإجتماعي المصغر تويتر إنه قد قام بحذف ما يقرب من 400 ألف حساب مشترك وفعال علي الموقع خلال الأشهر العشرة السابقة يعتقد أن أصحابها لهم علاقة بالترويج ﻷفكار متطرفة وعمليات إرهابية في العالم، إلبهم قادم من منطقة الشرق الأوسط، حسب وصف بيان لموقع تويتر.

وقد بلغ عدد الحسابات التي قام موقع تويتر بإغلاقها المجمدة منذ اعتماده سياسة إغلاق الحسابات الداعمة للتطرف والإرهاب منذ منتصف العام 2015 وحتى نهاية العام الماضي 636.248 ألف حساب، حسبما أعلن الموقع اليوم الثلاثاء في بيانه له علي شبكة المعلومات الإلكترونية .

وقف الإستقطاب

وإعتمد موقع تويتر هذه السياسة في مواجهه عمليات إستقطاب الشباب والفتيات إلي العنف، أو إلي تنظميات متطرفة مثل تنظيم داعش أو جبهه النصرة في سوريا، إضافة إلي عمليات الترويج إلي عمليات القتل والذبح، والتي سادت مواقع التواصل بسبب الأجهزه الإعلامية لتنظيم داعش الإرهابي المتطرف، مما دفع تويتر إلي تغيير سياسته في التعامل مع الحسابات الإلكترونية المسجلة لديه، والقيام بعمليات حذف لمروجي هذه الأخبار والتقارير .