مؤشرات بصعود للدولار فى الأيام القادمة في ظل التراجع للصادرات منذ فترة كبيرة قد مرت بها البلاد منذ ثورة يناير ويليها أحداث موالية أخرى قد أثرت وبشكل كبير فى الإقتصاد المصري مما لاشك فيه فى المقابل صعدت الواردات لأعلى مستوى حيث كثرت الطلبات من الخارج بشكل أكبر مما هو متوقع وبالتالى إندلعت هنا أزمة الدولار فى الأسواق السوداء مسجلة أرقام فلكية غير مطمئنة بالمرة وهنا تحكم قانون سوق العملات فى غياب دام لفترات كبيرة قبل قرار تعويم العملة المحلية والقضاء على السوق الموازية (السوق السوداء) إلى فترة قصيرة جدا دامت لفترة خمسة وأربعون يوما تقريبا وطبقا لقرارات حكومية قد أثرت على أعداد الصادرات والواردات هبطت سعر الدولار لأجل قصير فجاءت بنتيجة عكسية تماما غير متوقعة .

أسعار الدولار مقابل الجنيه اليوم الجمعة الموافق10-3-2017
خبراء المال توقعات صادمة لسعر الدولار فى خلال شهر

توقعات الخبراء للدولار فى الشهر القادم

أكدت مصادر عده لخبراء فى أسواق العملات والمضاربين بالعملات فى مصر توقعات غير مطمئنة بالمرة مؤكدين أنه فى الشهر القادم سوف يصعد سعر الدولار بمصر إلى أرقام غير مسبوقه من قبل بناء على عدة عوامل أهمها قلة الصادرات وزيادة الواردت كما هى لم تتغير ، بالإضافة إلى نشاط التجار والمستوردين الزائد فى إستيراد السلع بكميات كبيرة من الخارج لتلبية إحتياجات المستهلك وخاصة أننا ننتظر الشهر المبارك (شهر رمضان) مما قد يزيد الطلب على الدولار وبالتالى ينتهز العاملين بالأسواق السوداء تلبية حاجات المستورد للدولار ولكن بأسعار متزايدة لعدم تلبية البنوك لحاجات التجار للدولار فتنشأ من جديد أزمة قد ترفع سعر العملة الخضراء من جديد مسجلة أرقام عالية تصل إلى خمسة وعشرون جنيها مصريا وهذا كله يؤثر بشكل سلبى على المستهلك المصري .

نصائح خبراء العملة الخضراء

أكد خبراء المال أنه عند نشوب أزمة إقتصادية فى العملة الخضراء (الدولار) الإلتزام بالشراء فقط من البنوك الحكومية لتوفير فارق السعر للتاجر والمستهلك بتوصيات من الحكومة المصرية بتوفير العملة الصعبة للمستورد وفى المقابل تسهيل الصادرات للمصانع الإنتاجية وصغار المصدرين وأصحاب المشاريع الصغيرة مما يوفر للسوق العملة الصعبة ويخفض من فارق السعر ، كما ينصح الخبراء للمستهلكين أيضا عدم الشراء للسلع الغير أساسية مجبرين اتجار الإحتكار بتخفيض أسعار المواد الغذائية لثمنها الطبيعي فى غياب الرقابة على الأسعار موفرين فارق السعر للمستهلك المصرى وغير متأثرين بسعر الدولار .

محللون إقتصاديون إرتفاع الدولار إلى 24 جنيها

الدولار يواصل إرتفاع غير مسبوق ، هكذا أكد خبراء ومحللون إقتصاديون بالإرتفاع المتوقع للدولار خلال الفترة القليلة القادمة التى سوف تتطلب الكثير من الطلب على الدولار والذى يشكل إرتفاع جنونى يصل قيمته إلى أربعة وعشرون جنيها على حد قولهم بناء على العوامل سابقة الذكر والمؤكدة لذلك ، من ناحية أخرى نفى بعض النشطاء هذا الخبر بناء على تصريحات من بعض المصادر البنكيه والتى نفت هذا البيان .