حقيقة اغتيال الملك سلمان في ماليزيا ، لنتعرف معاً على حقيقة الخبر الذي قد انتشر بشكل واسع على مواقع التواصل الاجتماعي فيس بوك بمحاولة قتل الملك سلمان بن عبد العزيز في ماليزيا اليوم الثلاثاء الموافق 7 من شهر مارس من العام الجاري، وانتشر ذلك الخبر بعد أن تم القبض على سبعة من المتشددين في ماليزيا وسوف نؤكد لكم ما هي حقيقة اغتيال الملك سلمان اليوم من خلال التقرير.

قامت السلطات الماليزية في الساعات المبكرة من اليوم الثلاثاء بعمل بعض التصريحات الهامة من خلال الشرطة المدنية الماليزية أنه قد تم القبض على 7 أشخاص كانت تقوم بالتخطيط في خلال الأشهر الماضية لاستهداف أمراء العرب في خلال زياراتهم إلي الدولة الماليزية “كوالالمبور” وهو الأمر الذي كان يستهدف الملك سلمان وكان التخطيط إلي استهداف ملك السعودية سلمان بن عبد العزيز.

التفاصيل الكاملة عن حقيقة اغتيال الملك سلمان

بعد أن تم القبض على السبعة المتشددين في الدولة الماليزية قامت الشرطة الماليزية بعمل بعض الإحصائيات المدققة التي أكددت من خلال تلك الإحصائيات التقارير النهائية أن السبعة الذين تم القبض عليهم كانوا يحاولون بالفعل أن ستهدفوا الملك سلمان بن عبد العزيز، وأوضخت التقارير أنهم 4 أشخاص من دول اليمن وشخص ماليزي و2 أجانب أي انهم من جنسيات مختلفة.

حقيقة اغتيال الملك سلمان بن عبد العزيز

أكدت التقارير التي تم الحصول عليها من قبل الشرطة في دولة ماليزيا أن الأربعة اليمنيين يتبعون الجماعات الحوثية، ويتراوح أعمارهم ما بين 26 عام إلي 33 عام وقد تم القبض عليهم في مدينة سيبر جابا في ماليزيا وذلك قبل أن يصل الملك سلمان إلي الأراضي الماليزية بساعات قليلة، ودخلوا إلي ماليزيا بتزوير جوازات السفر، لمحاولة اغتيال ملك السعودية.

وقد صرح موقع روسيا اليوم أنه قد حاول شخص أخر ماليزي أندونيسي بمحاولة تنفيذ هجوم إرهابي عن طريق تفجير إرهابي كبير بسيارة مفخخة ليقوم باغتيال الملك سلمان ولكن قد تمكنت الشرطة الماليزية من القبض على كل عناصر الإرهاب التي كان تفكر في استهداف الملك السعودي سلمان بن عبد العزيز.

فيديو يوضح العناصر الإرهابية التي حاولت اغتيال الملك سلمان

تم القبض على العناصر الإجرامية السبع أشخاص الذي حاولوا اغتيال أمراء العرب ليس على حد الملك سلمان بن عبد العزيز وحدة، بل وأنهم كانوا يخططون لاستهداف أكثر من رئيس زائر إلي الأراضي الماليزية.