ليلة رأس السنة، قد شهد اليوم 31 ديسمبر/كانون الأول  بمرور مذنب فضائي بكوكب الأرض لكي ليضيء  قبة السماء ليلا بجانب تزين “الألعاب النارية” حلول العام الجديد.2017 وقد ذكر أن المذنب هذا يعرف  باسم “45P/Honda-Mrkos-Pajdušáková”  وهو قصير المدى، وسيظهر بالقرب من الهلال القمري.  فيمن رؤيته من خلال المنظار لصغر حجمه

يتميز هذا المذنب النظام الشمسي الداخلي باللون الأخضر المزرق المشرق والمعروف عنه أنه يعبر  كل 5 سنوات تقريبا،  وكما قالت وكالة وناسا  ” سيمر المذنب بالقرب من الهلال  ليلة رأس السنة ليقول لعام 2016 وداعاً” والجدير بالذكر أن ن شهر ديسمبر/كانون الأول شهد الكثير من الأحداث الفلكية، وذلك  مع ظهور القمر العمق المذهل ومع هبوط وابل من الشهب (الانهمار النيزكي) حتى في الأسبوع الماضي بلغ الانهمار النيزكي السنوي ذروته.

 ليلة رأس السنة الميلادية مذنب فضائي  يمر ليضيء السماء :

فقد استطاعوا سكان بريطانيا أن يرصدوا هذا الحدث في منتصف الليل تقريبا وهو حدث كوني فريد بالسماء   حين رصدت الولايات المتحدة  في ساعات الفجر الأولى من يوم 22 ديسمبر/كانون الأول. ذروة الانهمار النيزكي،  بينما لم يتمكن حد كبير برؤي الإنهمار النيزكي Geminids ويرجع هذا السبب إلى اكتمال القمر ليلة الذروة، فمن يرغب أن يستطيع رؤية المذنب أن يتجنب التلوث الضوئي بالمدن لكي ينال فرصة أكبر أن يرصد تلك الظاهر الفلكية المذهلة التي لا تحديث ولا تتكرر كثيرا

هذا وقد أكدت “ناسا” أن المذنب سيظهر بين اللحظة والثانية ليلة رأس السنة اليوم، والتي سينتظرها العالم بأسره ليشهد ظهور المذنب إلى السماء ليودع سنة 2016 وينُير السماء احتفالاً بقدوم السنة الميلادية الجديدة 2017، باقي دقائق معدودة ويظهر المذنب الفضائي لينير السماء احتفالا لعام ميلادي جديد