زيادة أسعار الأجهزة الكهربائية باتت تشكل هاجساً لدى المواطن المصري، خاصةً ممن هم مقبلون على الزواج أو تجهيز العرائس في هذا التوقيت، الأمر الذي أدى إلى هجوم المواطنين على المحلات التجارية في محاولة منهم للهروب من زيادة أسعار الأجهزة الكهربائية المتوقعة.

يأتي ذلك بعد أن أسعار بعض السلع الأساسية ارتفعت في وقت سابق بنسبة كبيرة، خاصةً زيادة أسعار الخضروات و الفاكهة في الأسواق، و ارتفاع أسعار البقوليات، و العديد من الاحتياجات المنزلية الأخرى.

نشاط في حركة بيع و شراء الأجهزة الكهربائية

في تصريح لوكالة أنباء الشرق الأوسط، قال نائب رئيس شعبة الأجهزة الكهربائية بالغرفة التجارية بالقاهرة، حسين إمام، أكد خلاله أن الفترة الماضية شهدت رواجاً كبيراً في الوقت الحالي، كما أشار أن مبيعات الأجهزة الكهربائية زادت بنسبة 100% مقارنةً بالعام الماضي.

أسعار التليفزيونات

و في ذات السياق أكد حسين إمام، أن عمليات الشراء قد زادت بنسبة كبيرة على التليفزيونات، و الذي تراوحت أسعاره بين 2000 إلى 5000 جنيهاً، بالإضافة إلى الإقبال على شراء الثلاجات، و تراجع الطلب على التكييفات.

أسعار الدفايات

و حول إقبال المستهلكين على شراء الدفايات، أشار إلى أن الإقبال عليها متوسط، نظراً لأنها لا تأتي في أولويات المواطن البسيط، مقارنةً بالأجهزة الأخرى، والتي تراوحت أسعارها بدايةً من 100 جنيهاً إلى 400 جنيهاً، بحسب جودة المنتج، لافتاً إلى أن الجمهور يفضل دفايات الهالوجين الصينية، بسبب أنها أقل استهلاكاً للطاقة.

حقيقة زيادة أسعار الأجهزة الكهربائية

هذا و قد نفى نائب رئيس شعبة الأجهزة الكهربائية ما تردد في الآونة الأخيرة بشأن زيادة أسعار الأجهزة الكهربائية، و أن ما تم تداوله حول زيادة أسعار الأجهزة الكهربائية ما هي إلا شائعات مغرضة، و هذا ما أدى إلى تسارع العديد من الأشخاص، خاصةً المقبلين على الزواج إلى عمليات الشراء

يذكر أنه قد نشرت العديد من المواقع الإلكترونية العديد من الشائعات و الأخبار الكاذبة حول زيادة أسعار الأجهزة الكهربائية بداية من شهر يناير عام 2017، و هو الأمر الذي أدى إلى حالة من السخط و الغضب بين المواطنين، و أن بعض التجار هم من يقومون ببيع الأجهزة الكهربائية بأسعار عالية بسبب الجشع.