وفاة السلطان قابوس بن سعيد سلطان عُمان، أوضح وزير الإعلام العماني حقيقة خبر وفاة السلطان قابوس حاكم سلطنة عمان، ويعتبر هذا أول رد فعل رسمي يصدر عن مسئول حكومي عماني، على خلفية الأخبار التي انتشرت بسرعة كبيرة بين رواد مواقع التواصل الاجتماعي، عن وفاة السلطان قابوس.

شهدت الساعات الماضية انتشار خبر عبر مواقع التوصل الاجتماعي، عن وفاة السلطان قابوس بن سعيد سلطان عمان، وهو ما استوجب معرفة حقيقة خبر وفاة السلطان قابوس من المصادر الرسمية، وتحري المصداقية في نقل الأخبار، وتوصلنا لتغريده نشرها وزير الإعلام العماني عبد المنعم الحسيني رد فيها على مروجي الخبر الذي تبين أنها شائعة.

وزير الإعلام العماني ينفي خبر وفاة السلطان قابوس

نشر وزير الإعلام العماني تغريده على حسابة الشخصي بموقع تويتر للتواصل الاجتماعي، تضمن عبارات ذات دلالات غير مباشرة ، تنفي ما روجه البعض انتقال السلطان قابوس بن سعيد لمعية الله عز وجل، وقال وزير الإعلام:

” في ساعة مبكرة من صباح اليوم ” كل عام وعمان المجد في رفعة وعزة..كل عام وقابوس السلام في صحة وعافية..كل عام وأبناء عمان حصناً منيعاً آمنا..كل عام وعالمنا في أمن وسلام ومحبة “.

وتناقلت العديد من المواقع الإلكترونية ومواقع التواصل خبر وفاة السلطان قابوس، وتكتم السلطات العماني على الخبر حتى الانتهاء من بعض الإجراءات التي تخص الشأن الداخلي العماني، ولم يصدر وقتها رد فعل رسمي حكومي عن السلطنة، حتى ظهور تغريده وزير الإعلام العماني بوقت مبكر من صباح اليوم الجمعة.

سبب إشاعة وفاة السلطان قابوس بن سعيد

أرجع بعض المراقبين السياسيين، أن السبب وراء انتشار إشاعة وفاة السلطان قابوس بن سعي، يرجع لما أعلنت منذ ساعات عن انضمام سلطنة عُمان للتحالف الذي تقوده السعودية للدول الإسلامية بهدف مكافحة الإرهاب، وهو ما استدعى بعض المغرضون لإثارة البلبة داخل الأراضي العمانية.

يجدر الإشارة لكون نظام الحكم العماني والذي يعتمد المذهب الأباضي، فلم يحدد نائب لسطلان عمان منذ سنوات، أو وجود ولي للعهد، وهو الأمر الذي يسبب قلق لدى بعض الدوائر السياسية، خوفا على انزلاق عمان في فوضى سياسية حالة انتقال السلطان قابوس إلى رحمة الله.