دارت منذ قليل اشتباكات بين مجموعات مشجعي النادي الأهلي” ألتراس أهلاوي” وقوات الأمن أمام النادي الأهلي،  مما  أدت تلك الاشتباكات لجوء الأمن لاستخدام الغاز المسيل للدموع، نتيجة لإصرار المشجعين لحضورهم مران الفريق وعدم الرغبة للتفرق مما ذات هذا سوء الوضع وزيادة التجمعات بشكل كبير مع الكثير من الهتافات مناشدة لتركهم والسماح لهم بالدخول.

ألتراس أهلاوي يريد حضور مران الفريق.. قوات الأمن تسيطر على الوضع:

حيث توافدت الكثير  من المجموعات ألتراس الاهلاوي لحضور مران الفريق أمام محطة مترو الأوبرا، قبل لقاء القمة المحدد له الخميس القادم بملعب بترو سبورت، فقد عقد  اجتماعا سريعا كل من  عضو مجلس إدارة النادي الأهلي محمد عبد الوهاب  والمدير التنفيذي للنادي شرين شمس الدين لمناقشة السماح الأمن  لـ ألتراس أهلاوي بالدخول

كما أكدت المصادر الآن أن تم أنصراف  “ألتراس أهلاوي”  بعد الفشل من دخولهم لحضور مران الفريق، وجاء ذلك بناء على تشديد من  وزارة الداخلية وانتشار قوات الأمن المكثفة أمام النادي اليوم.

أكدت مصادر الآن ،يسود الهدوء حاليا، داخل النادي الأهلي بعد تفريق أفراد مجموعة ألتراس أهلاوي  وذلك بعد أن أطلقت قوات الأمن قنابل الغاز المسيلة للدموع، ويذكر أن الفريق الأهلي سيواجه الزمالك بالمباراة المقرر لها مساء يوم الخميس تمام الساعة السابعة وستقوم المباراة  بالتجمع الخامس بملعب بترو سبورت  بالجولة الأخيرة لمنافسات الدور الأول للدوري الممتاز.