خطف طائرة ركاب لليبية على متنها 118 شخصا، وأجبرت على تغيير مسارها والهبوط في مالطا، الطائرة من طراز اير باص A320 في رحلة داخلية تابعة لشركة الخطوط الجوية الأفريقية، قبل أن تحوّل مسارها، بحسب ما أعلنته وسائل إعلام محلية كما أفادت بأن هناك اثنان من الخاطفين، وبأنهما هددا بنسف الطائرة، فيما أكد رئيس الحكومة المالطية جوزيف موسكات على أستعداد  فرق الطوارئ .

تصريحات الحكومة الليبية عن حادثة الخطف

أكدت حكومة الوفاق الليبية في طرابلس خطف طائرة لليبية، وتم تحويل مسارها إلى مالطا حيث هبطت اليوم الجمعة.

وقد صرح مسؤول أمني في مطار طرابلس “إن قائد الطائرة حاول الهبوط في لليبيا لكن الخاطفين رفضا، وأبلغ برج المراقبة بمطار طرابلس بخطفها قبل فقد الاتصال، كما بين أن الركاب على متن الطائرة هم 28 امرأة و82 رجلا وطفل واحد، حيث كانت في طريقها من سبها جنوب غرب لليبيا إلى طرابلس العاصمة، ومطالب الخاطفين غير معروفة .

تحديث :

وافق المختطفين تسليم أنفسهم حسب وكالة الأنباء المالطية ، والآن بدأ تحرير المحتجزين