حقق فريق النصر والشباب التعادل بينه وبين فريق الرائه، و قد حسمت المباراه بالتعادل 1-1 في ستاد الأمير فيصل بن فهد الموجود بمنطقة الرياض، والذي إستضاف قمة مباريات المرحلة الإثنا عشر من الدوري السعودي المنتصر، وهذا يكون في حين إقتنص فريق أهلي جدة النقاط الثمينة التي لحقت بفوزه على ضيفه منتخب الرائد بنتيجة 1-صفر.

مباراه النصر والشباب

وقد شهد الشوط الأول من مباراه النصر والشباب مجموعة من الآثار التي قد تعود على الفريقين بعدما يتم العمل على تقسيم السيطرة والقيام بتبادل الهجمات التي بدأت تظهر في العديد من المحاولات النصراوية وها يكون بحثاً عن الأهدافٍ في بداية المتش مبكرا، وفي حين أن النصر والشباب قد إعتمد على العديد من الهجمات المرتدة التي قد حدثت بوجود اللاعب البرازيلي هيبرتي فيرنانديز الذي جعل النصر والشباب يشعر بالخوف والهلع من مهاراته والتمريرات التي قام بها المهاجم الجزائري الشهير محمد بن يطو.

وحاول النصر والشباب أن يعود مجددا بعد أن إندلع كل فريق تجاه شباك الآخر من أجل تسديد الاهداف، وقد كاد قد تلقى الهدف الثاني بعدما قام بالعمل على تمرير اللاعب عبدالوهاب جعفر كرةً بدقة عالية لللاعب البرازيلي هيبرتي الذي انفرد بالمرمى وحده وقام بمواجه الحارس حسين شيعان الذي قد قام بتعود اللاعب عبدالوهاب جعفر الذي قام بتسديد الكرة بشكل أكثر قوية، ولكن قد قام المدافع البرازيلي اللاعب برونو أوفيني بركلها برأسه ومن ثم خروجها من الشبكة.