تضمن المؤتمر الدوري لهذا العام الذي إختتم في الأحد الماضي المقام في زادي الظهران بجامعة فهد للمعادن والبرترول بأنه أتى خاتما للأنشظة والدواوين الريادية المختلفة، وقد حضر كبار المديرين التنفيذ للمشاركة في مؤتمر ريادة الأعمال وشاركت في المؤتمر العديد من الشخصيات البارزة التي وجدت في المنطقة الشرقية، والتي بلغ عددهم اكثر من 150 مشارك من رواد الأعمال، وتواجد عدد كبير من أصحاب الإهتمامات المختلفة لمؤتمر ريادة الأعمال في المجالات التقنية والمجالات التكنولوجيا.

ختام مؤتمر ريادة الأعمال

تميز المؤتمر الدولي للعام الحالي 2016م بأنه ضم أكثر من 25 ورشة في مجالات ريادة الأعمال لمدة يومين متتالين، وقدتم إستقبال البروفيسور ديفيد بليكلي كضيف رئيسي لهذا المؤتمر الدولي حيث انه خبير في مجالات التخطيط الإستراتيجي والتقنية والمعلومات بسان فرانسيسكو، وقد تحدث في المؤتمر عن أهمية ريادة الأعمال وعن واقع الإستثمارات والتغيرات الإقتصادية الدولية.

مؤتمر ريادة الأعمال الدولي

وقد أكد المسؤول عن القنصلية الأمريكية بمدينة الظهران مايك هانكي بأن مؤتمر ريادة الأعمال يساعد على التبادل الثقافي بين أمريكا والسعودية، وأن ريادة الأعمال سوف تحقق العديد من المكاسب التي تؤثر إيجابا على البيئة الإقتصادية والإبداعات المحلية المختلفة، وأكد هانكي بأن أبناء المنطقتين لديهم حب وشغف مستمر تجاه ريادة الأعمال، ولهذا فقد يتم عمل العديد من الإستثمارات والمشاريع في المملكة من أجل العمل على تنمية قدرات الشباب والوصول إلى نتائج ناجحة بشكل أسرع.