تداول رواد مواقع التواصل الاجتماعي خبر قيام مجموعة من الأطباء، حيث كانت هذه المجموعة من الأطباء تقوم بالإتجار بالأعضاء البشرية، وكان هذا الخبر شكل صدمة لدى المواطنين فور سماعهم بوجود أطباء وأشخاص يقومون بالمتاجرة بالأعضاء البشرية، حيث يقومون ببيعها بمبالغ طائلة جداً، حيث دعا المواطنين الداخلية بإنزال أقصى العقوبة على المتاجرين بالأعضاء البشرية، وكذلك فصلهم من عملهم.

أسماء المتهمين بالإتجار بالأعضاء البشرية:

تمكنت الإدارة الرقابية اليوم بتوجيه ضربة للمتاجرين بالأعضاء البشرية، وحيث كان هناك مجموعة كبيرة من الذين تم القبض عليهم من الأطباء بمراتب عليا، وكان من بين الأطباء الذين تم القبض عليهم بتهمة المتاجرة بالأعضاء البشرية هم الدكتور سمير مورس حنا، وكذلك الدكتور أحمد رجب عبد الواحد، والدكتور أحمد محمد مشعل أخصائي باطني، وكذلك الدكتور وائل فؤاد حسن، والدكتور إباء حسين الشيخ، والدكتور أحمد طارق عبد الله، والدكتور انجي عبد الوهاب، والدكتور توحيد محمد موافي، ورأفت عبده جرجس، والدكتور جمال إبراهيم موسى، وكذلك كان من بين المتهمين أحمد محمد، ومحمد علي، ومحمد  شفيع.

أسماء المعامل والمستشفيات المتورطة في الاتجار بالأعضاء البشرية:

كان هناك عدة معامل ومستشفيات متهمة بالاتجار بالأعضاء البشرية وهي: المستشفيات الموجود بالقاهرة، والجيزه والقليوبية، وكان هناك أطباء يعملون في المستشفيات منها مستشفى أحمد ماهر التعليمي، ومعهد الكلى بالمطرية، وكذلك بعض المستشفيات الحكومية والخاصة بالقليوبية والغربية.