حرب أكتوبر: الشفرة السرية التي حيرت جيش إسرائيل

كتب: آخر تحديث:

حرب أكتوبر، على الرغم من مرور عشرات السنين على حرب أكتوبر لم يتمكن الكثيرين معرفة السر الحقيقي وراء انتصار المصريين في حرب 6 أكتوبر على الجيش الإسرائيلي، حيث أن مازال هناك سرا خفي وراء نصر أكتوبر العظيم.

الشفرة السرية في حرب أكتوبر

حيث أن مما لا يعرفه الكثيرين أن هناك شفرة سرية استخدمت في حرب أكتوبر من أجل أن يتمكن الجيش المصري من تنفيذ الأوامر، وتلك الشفرة صاحبها هو “أحمد إدريس” أحد جنود حرب أكتوبر، حيث تحدث إدريس لأول مرة لوسائل الإعلام حول تلك الشفرة الخفية.

حيث أوضح إدريس أنه صاحب تلك الفكرة التي سهلت على الجيش المصري الكثير من تبادل المعلومات والأوامر، حيث أن قادة الجيش كان يتحدثون عن طريقة إيحاد شفرة سرية فاقترح إدريس أن يتم استخدام اللغة النوبية في تلك الشفرة حيث أنها لغة غريبة على مسامع العدو.

وأكمل إدريس حديثه قائلا أن رئيس الأركان والرئيس أنور السادات أعجبوا كثيرا بتلك الفكرة، وطلب السادات مقابلة إدريس لمعرفة تفاصيل حول تلك الفكرة، وأوضح إدريس للسادات أنه يجب الاستعانة بشباب متقنين لتلك اللغة، ومن الكلمات المستخدمة بالشفرة ” ساع اوى ” أي الساعة الثانية , و كلمة ” أوشريا” أي اضرب .

هذا ويحتفل الشعب المصري سنويا بذكرى انتصار حرب أكتوبر.

التعليقات

    أضف تعليقاً

    لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.